AD
AD

تمييز إيجابي | تمكين و«كوتة»!

أقرأ باستمتاع للعديد من الكاتبات العربيات أمثال أحلام مستغانمى «الجزائر»، سناء البيسى «مصر»، غادة السمان «لبنان»، وأتابع بشغف أفلام نادين لبكى «لبنان» كاملة أبوذكرى «مصر»، هيفاء المنصور «السعودية» كوثر بن هنية «تونس» وغيرهن، لم أضبط نفسى متلبسا ولا مرة بالتحيز لهن كنساء، ولكن الإبداع كان هو الفيصل.

أقرأ باستمتاع للعديد من الكاتبات العربيات أمثال أحلام مستغانمى «الجزائر»، سناء البيسى «مصر»، غادة السمان «لبنان»، وأتابع بشغف أفلام نادين لبكى «لبنان» كاملة أبوذكرى «مصر»، هيفاء المنصور «السعودية» كوثر بن هنية «تونس» وغيرهن، لم أضبط نفسى متلبسا ولا مرة بالتحيز لهن كنساء، ولكن الإبداع كان هو الفيصل.

أغلب ما أرصده من أحاديثهن، لا تحمل أى مشاعر تدخل تحت طائلة الإحساس بالقهر أو الظلم أو الدونية، بقدر ما تستشعر أنهن يمتلكن موهبة فرضت نفسها، المعاناة، ليست لكونها امرأة، ولكن لأنها قررت احتراف مهنة، لا يزال قسط وافر من المجتمع العربى يتحفظ على الاعتراف بها، رغم أن والد أم كلثوم، الشيخ إبراهيم هو الذى كان يشجع ابنته فى مطلع القرن العشرين على احتراف الغناء، بينما فى نفس الفترة الزمنية، كان شقيق عبدالوهاب الكبير الشيخ حسن، ينهال على جسد عبدالوهاب النحيل ضربا «بالفلكة»، لأنه كان يريده أن يصبح مثله قارئا للقرآن. إضغط هنا

تمييز إيجابي

التمييز الإيجابي، هي اعتماد مبدأ الأفضلية أو بآليات إنعاش ملائمة في التعامل مع الأقليات، وهي السياسات التي تأخذ بعوامل (كالعرق واللون والدين والجنس والتوجه الجنسي أو الأصل) في الاعتبار لكي تميز مجموعات مهمشة في التوظيف أو التعليم أو الأعمال، بعلة السعي لإصلاح التمييز الذي مورس ضدهم في السابق. وتختلف طبيعة سياسيات التمييز الإيجابي من دولة إلى أخرى، في بعض الدول مثل الهند يُستخدم نظام الحصص الذي تكون فيه نسبة معينة من الوظائف الحكومية والمناصب السياسية والمقاعد الدراسية محجوزة لأعضاء من مجموعة معينة، وفي بعض الدول الأخرى التي لا يتم استخدام نظام الحصص فيها، تكون الأفضلية للمنتمين إلى الأقليات أو تكون لهم اعتبارات خاصة عند عملية الاختيار. العديد من الدول مثل الهند تمنح الأفراد المنتمين إلى فئات محرومة الحجز السياسي ومناصب مهنية وتعليمية ، وتختلف هذه النسبة حيث أنها تصل في الهند إلى 30 % ولكنها قد تصل إلى 70% في ولاية تاميل نادو فقط . وفي الولايات المتحدة، فإن التمييز الإيجابي في التوظيف والتعليم يعد موضع جدل على الصعيد السياسي والقانوني. في عام 2003 أصدرت المحكمة العليا في الولايات المتحدة (في قضيتي جرتر ضد بولينجر وجراتز ضد بولينجر) قرارات بالسماح للمؤسسات التعليمية باعتبار العرق عاملا عند قبول الطلبة لكنها حظرت استخدام نظام الحصص . وفي بلاد أخرى مثل المملكة المتحدة، فإن التمييز الإيجابي يعد غير قانونيا، إذ انه لا يتعامل مع جميع الأعراق بتساوٍ، ويوصف هذا النهج في المساواة على أنه "أعمى اللون"، وفي دول كهذه فإن التركيز يميل إلى أن يكون في ضمان تكافؤ الفرص، مثلا: الحملات الإعلانية الموجهة لتشجيع مرشحين من أقليات عرقية للانضمام إلى قوات الشرطة، ويوصف هذا أحيانا ب"العمل الإيجابي".. إضغط هنا

تمكين

التمكين هو زيادة القدرة الروحية والسياسية و الاجتماعية والاقتصادية للأفراد والمجتمعات. وهو عملية زيادة قدرة الأفراد أو الجماعات على اتخاذ خيارات وتحويل تلك الخيارات إلى الإجراءات والنتائج المطلوبة. ومن أساسياتها الإجراءات التي، على حد سواء، تساهم في تكوين الأصول الفردية والجماعية، وتحسين كفاءة ونزاهة السياق التنظيمي والمؤسسي الذي يحكم استخدام هذه الأصول.

ويشير مصطلح «التمكين» إلى تدابير ترمي إلى زيادة درجة الاستقلال الذاتي وتقرير المصير لدى الناس والمجتمعات المحلية لتمكينهم من تمثيل مصالحهم بطريقة مسؤولة ومحددة ذاتيا، وذلك بناء على سلطتهم الخاصة. إنها عملية أن تصبح أقوى وأكثر ثقة، وخاصة في السيطرة على حياة الفرد والمطالبة بحقوق الفرد .والتمكين كفعل يشير إلى عملية التمكين الذاتي والدعم المهني من الناس، والتي تمكنهم من التغلب على شعورهم بالعجز، وعدم وجود نفوذ، وادراك  واستخدام مواردهام. للقيام بالعمل بقوة. إضغط هنا

#تمييز_إيجابي #تمكين #كوتة

إقرأ أيضاً

AD
AD

أكثر الموضوعات تفضيلاً

مواضيع تهمك