AD
AD
عن الموقع؟

يُعتَبر موقع العربي اليوم جامع للأخبار، فيما يُعرف بإسم (News Aggregator)، يعتَمِد على جمع المُحتوى من مصادِره الأصلية مُستخدماً خِدمة (RSS) والتي تُتيح مُشاركة المُحتوى بطريقة قانونية مع الحِفاظ على حقوق الملكية.


ما هي طريقة عمل الموقع؟

العربي اليوم يعمل بطريقة آلية بنسبة 90% سواء بالنسبة لجمع المُحتوى مِن مصادِره الأصلية أو طريقة وأولوية عَرضه أو مُشاركته عبر مواقع التواصل الإجتماعي Facebook و Twitter.
بعد ذلك يتم إيجاد التشابُه والإرتِباط بين الأخبار وبعضها البعض مُستخدِماً في ذلك مجموعة من الكلِمات الدالة ذاتَ معنى طِبقاً لمَوسوعة ويكيبيديا أكبر مَوسوعة عالَمية على الإنترنت.
العربي اليوم يُقدِم لك الخَبَر الواحِد من عِدة مصادِر جنبَاً إلى جنب لتكتَشِف وتُلاحِظ وتَلمس بنفسَك مدَى حقيقة الخَبر ومِصداقيته.
وبذلك يُعتَبر الموقع الأول الذي يعمل بهذه الطريقة الألية في كل شيء، مما يتيح مَوضوعِية ومِصداقية في نقل أو مشارَكة المُحتوى دون الإهتِمام بأحد المصادِر دون الآخر أو مُحاولة توجيه القارىء نحو فِكرة وإتِجاه مُعَيَنين.


كيف يختار الموقع مصادره؟

يعتمِد العربي اليوم على مجموعة من المصادر طِبقا لمُطابقتها لبعض المقاييس والشروط، منها على سبيل المِثال أن يكون مصدراً مُتمَتِّعاً بحد أدنى من المِصداقية وتاريخ من الشُهره الحَقيقية والعَمَل المِهَني.
ولا نعتَمِد على أي مصدر يهدِف إلى إستقطاب القارىء بعَناوين مُثيرة ومَجموعة من الشائِعات أو توجيه القارىء إلى إتِجاه مُعين، مهما كانَت شُهرة وقاعِدة مُستخدِمي هذا المصدَر.
وهذا ما يُمَيِّز العربي اليوم عن غَيره من المواقع المُشابِهه.
وفي النِهاية يُمكن لأي قارىء إقتِراح مصدَر مُعَّين من خِلال هذا الرابِط وسيتِم مُطابقته بمَقاييس وشروط العربي اليوم لإختيار المصادِر المُعتَمد عليها وإضافَته إلى قائِمة مصادِرنا في حال مُطابقته لهَذه المَقاييس.


ما هي أهداف الموقع وإستراتيجيته؟

يهدِف الموقع في المَقام الأوَل إلى إحتِرام القارىء وعقليته، وذلِك بالإعتِماد على مصادِر أخبار لديها الحَد الأدنى من الثِقة والمِصداقية ومن ثم نقْل هذا المُحتوى ونشره بطريقة آلية بنِسبة 90%.
بالطَبْع يهدِف الموقع أيضا إلى الرِبح من خِلال ما يُعرَض عليه من إعلانات ولكن الرِبح العادِل الهادِف فيما لا يمس إحترامنا لعقلية القارىء، دون اللِجوء إلى عناوين الأخبار المُثيرة والأكاذيب والشائِعات في مُحاولة بائِسة لخلق قاعِدة هشَّة من القُراء.


ما هو الهدف المستقبلي للموقع؟

هَدَف العربي اليوم مُستَقبلاً هو الإنطِلاق بِعِدة لُغات أُخرى لتَغطية ثَقافات ومَناطق ودِول أخُرى مِن العالَم.


للمُساعدة والإستِفسار إضغَط هُنا